استطلاع للرأي يكشف عدم ثقة الشباب بالسلطة المحلية

استطلاع للرأي يكشف عدم ثقة الشباب بالسلطة المحلية

كشف استطلاع للرأي أن 70% من الشباب يعتبرون السلطة المحلية في المحافظات اليمنية غير ملبية للطموحات ولم تكن مفيدة خلال فترة عملها منذ عقد ونصف تقريبا، مشيرين إلى تدني الخدمات الاساسية المقدمة للمواطنين في المديريات وتفشي ظاهرة الفساد وازدياد البطالة بين أوساط الشباب في المجتمعات المحلية.

وأوضح استطلاع نفذه مركز الدراسات والاعلام الاقتصادي حول ” اولويات واحتياجات الشباب والنساء “ ضمن مشروع اصوات الشباب والنساء الذي ينفذه المركز بالتعاون مع بعثة الاتحاد الاوروبي أن هناك فجوة كبيرة بين الشباب والنساء في المحافظات وبين الشباب والنساء، مشيرا إلى ان نتائج الاستبيان كشفت عن عدم معرفة 23% من الشباب والنساء بالسلطة المحلية والخدمات التي تقدمها.

وأشار الاستطلاع الذي استهدف 3 الاف مبحوث في 5 محافظات يمنية ” صنعاء، عدن، الحديدة، تعز، حضرموت ” أن 42 في المئة ممن تم استطلاع آراءهم قالوا بأن السلطة المحلية غير مفيدة لانها لم تهتم بتقديم الخدمات الاسياسية ” التعليم والصحة والصرف الصحي”، إضافة إلى ممارسة اعضاء المجالس المحلية المنتخبين في المديريات والمحافظات ادوار تنفيذية لم تكن منوطة بهم، فيما قال 12 في المئة ممن تم استطلاع آراءهم بأن المجالس المحلية الحالية جاءت بطريقة غير سليمة.

واحتلت الخدمات الاساسية المقدمة للمواطنين ” التعليم والصحة والصرف الصحي” أولويات الشباب والنساء في المحافظات، تلاها موضوع الانفلات الامني، ثم الفساد المستشري في المكاتب التنفيذية، والبطالة المتفشية في اوساط الشباب.

وفي حين جاء تدني التعليم والانفلات الامني وتفشي الفساد كتحديات اساسية في كل من صنعاء وعدن وتعز، فإن موضوع الانقطاعات المتكررة في الكهرباء جاءت في المرتبة الاولى من التحديات في محافظة الحديدة، فيما جاءت البطالة في المرتبة الاولى في محافظة حضرموت.

ويهدف الاستطلاع الذي تم استعراضه اليوم في مؤتمر صحفي بصنعاء إلى معرفة أولويات واحتياجات الشباب والنساء وتقديمها لصناع القرار القرار على المستوى المحلي والمركز.

وأوضح رئيس مركز الدرسات والاعلام الاقتصادي مصطفى نصر في المؤتمر الصحفي أن استطلاع الرأي يعطي مؤشر واضح عن غياب ثقة المجتمعات المحلية لاسيما الشباب والنساء بالسلطات المحلية بشقيها المكاتب التنفيذية او اعضاء السلطة المحلية المنتخبين.

وعبر عن اسفه لما تشهده اليمن من صراعات متعددة، يعود سببها إلى عدم الاصغاء للمواطنين واحتياجاتهم وتفشي ظاهرة الفساد وسوء الادارة على المستوى المركزي والمحلي.

من جانبه قدم المدرب لبيب شائف عرضا لنتائج استطلاع الراي الذي تم تنفيذه في المحافظات اليمنية الخمس ضمن مشروع اصوات الشباب والنساء.

يذكر أن مشروع اصوات الشباب والنساء ينفذه المركز في 5 محافظات يمنية بالتعاون مع بعثة الاتحاد الاوروبي في اليمن، ويعد مركز الدراسات والاعلام الاقتصادي منظمة مجتمع غير ربحية تعمل من اجل التوعية بالقضايا الاقتصادية وتعزيز الشفافية والحكم الرشيد ومشاركة المواطنين في صنع القرار وإيجاد إعلام مهني ومحترف.


Notice: compact(): Undefined variable: limits in H:\root\home\mohahmd-001\www\SEMCAR\wp-includes\class-wp-comment-query.php on line 853

Notice: compact(): Undefined variable: groupby in H:\root\home\mohahmd-001\www\SEMCAR\wp-includes\class-wp-comment-query.php on line 853

التعليقات

الاعلام الاقتصادي: 0